استهداف طائرات الاحتلال لمجموعة من المواطنين في شارع غزة القديم

استهداف طائرات الاحتلال لمجموعة من المواطنين في شارع غزة القديم

تتصاعد الاعمال الوحشية الإسرائيلية في حق الفلسطينيين يوم تلو الأخرعلى مدار 8 أشهر، وشهدت الليلة استشهاد مواطنة وطفلها، ، في غارة شنها طيران الاحتلال الإسرائيلي على شقة سكنية في مدينة غزة.

ووفقا لوكالة النباء الفلسطينية “وفا”، استشهد مواطن وأصيب آخران بجروح خطيرة بعد استهداف طائرات الاحتلال المسيّرة لمجموعة من المواطنين في شارع غزة القديم في جباليا البلد شمال القطاع.

فيما شن طيران الاحتلال غارات عنيفة على جباليا، وعلى أحياء في مدينة غزة منها “الرمال” و”الزيتون”، وقصفت مدفعية الاحتلال مخيم النصيرات وسط القطاع، بالتزامن مع إطلاق الزوارق الحربية الإسرائيلية نيرانها باتجاه الساحل الشمالي للقطاع.

كما استشهد 4 مواطنين وأصيب 9 مواطنين آخرين في قصف استهدف شقة سكنية في حي الشيخ رضوان شمال مدينة غزة.

وواصلت قوات الاحتلال نسف مربعات ومبان سكنية في جباليا وعدة مناطق شمال القطاع، وفي حي السلام شرق رفح جنوب القطاع، كما شن طيران الاحتلال غارات على مخيم يبنا وسط مدينة رفح.

ومن جانبها أعلنت مصادر طبية ارتفاع عدد الشهداء في المجزرة التي ارتكبتها قوات الاحتلال بقصفها منزلا ومدرسة في مخيم النصيرات ليلة الإثنين إلى 40.

يذكر أن مساء الثلاثاء، استُشهد عدد من المواطنين وأصيب آخرون بجروح، جراء قصف طائرات الاحتلال الإسرائيلي ومدفعيته عدة مناطق في قطاع غزة.

وأفاد مراسل “وفا”، بأن عددا من المواطنين استُشهدوا وأصيب آخرون بجروح، جراء غارات إسرائيلية استهدفت  منطقة تل الزعتر ومربع المدارس في مخيم جباليا، ولم تتمكن سيارات الإسعاف من الوصول إليهم.

وفي مدينة غزة، تمكنت طواقم الإسعاف من انتشال جثامين ثلاثة شهداء ونحو 9 مصابين، بعد استهداف مدفعية الاحتلال ومسيراته عدة مناطق في حي الزيتون.

كما استُشهد مواطن على الأقل وأصيب آخرون بجروح، جراء قصف طائرة حربية إسرائيلية مجموعة من المواطنين قرب بوابة صلاح الدين جنوب مدينة رفح، كما قصف الاحتلال أحياء السلام والجنينة والتنور والبرازيل في المدينة.

وأصيب 6 مواطنين بجروح إثر غارات إسرائيلية استهدفت منازل في مخيمي النصيرات والبريج وسط القطاع.

وفي حصيلة غير نهائية، بلغ عدد الشهداء منذ بدء العدوان على قطاع غزة في السابع من أكتوبر الماضي 35173 شهيدا، أغلبيتهم من الأطفال والنساء، بالإضافة إلى إصابة 79061 مواطنا، ولا يزال آلاف الضحايا تحت الأنقاض.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إنضم لقناتنا على تيليجرام