مصر ستُصعد ضد إسرائيل في هذه الحالة

مصر ستُصعد ضد إسرائيل في هذه الحالة

قال الكاتب الصحفي محمود مسلم، رئيس لجنة الثقافة والسياحة والآثار والإعلام بمجلس الشيوخ، إن الوضع الإنساني في فلسطين أصعب مما يتخيل أحد، ونتنياهو من أجل أن يحافظ على مقعده لا يفرق معه استشهاد 50 ألفا أو 100 ألف، فهو يتشبع بالدماء من أجل مقعده.

وأضاف محمود مسلم خلال مداخلة على  فضائية سكاي نيوز عربية مساء الثلاثاء: ” إذا صعدت إسرائيل أكثر من ذلك ستصعد مصر، مشيرا إلى أن مصر تتعامل مع الضغوط من خلال تضامنها مع جنوب أفريقيا في محكمة العدل الدولية، وتحاول التحرك في المساحات الدولية لإبلاغ أن المنطقة على فوهة بركان.

ولفت محمود مسلم إلى أن هناك بالتأكيد تواصلا مع الولايات المتحدة وإبلاغها بشكل واضح أنه يمكن لهذا البركان أن يؤدي إلى إلغاء اتفاقية كامب ديفيد التي كانت تشرف عليها.

 

وقالت الأمم المتحدة، إن عدد القتلى الذين سقطوا في الحرب بين إسرائيل وحركة حماس في غزة لا يزال يتجاوز 35 ألفا، لكنها أوضحت أن وزارة الصحة في القطاع أصدرت تحديثا بشأن تفاصيل هؤلاء القتلى.

وجاء ذلك بعد أن تساءلت إسرائيل عن السبب في حدوث تغيير مفاجئ في عدد القتلى بين الأطفال والنساء إلى النصف.

وأوضح المتحدث باسم الأمم المتحدة فرحان حق أن الأرقام التي أعلنتها الوزارة، التي تستشهد بها المنظمة الدولية بانتظام في تقاريرها عن القتال المستمر منذ 7 أشهر، تعكس الآن تفاصيل القتلى البالغ عددهم 24686 لأشخاص تم التعرف عليهم بالكامل.

وأضاف حق للصحفيين في نيويورك: “يوجد ما يزيد على 10 آلاف جثة أخرى لا يزال يتعين التعرف عليها بالكامل، وبالتالي فإن تفاصيل هؤلاء – أي من الأطفال ومن النساء – سيتم التحقق منها بمجرد اكتمال عملية تحديد الهوية”.

 

لا يمكن التنبؤ بموعد التوصل لاتفاق بشأن المحتجزين في غزة..

 

كشف مستشار الأمن القومي في البيت الأبيض، جاك سوليفان، أنه لا يمكن التنبؤ بموعد أو إمكانية التوصل لاتفاق بشأن المحتجزين، مشيرًا إلى أن بلاده لا تعتقد أن ما يحدث في غزة يمثل إبادة جماعية.

 

وفيما يتعلق بما اسماه سوليفان “تهديد إيران ووكلائها على إسرائيل والاستقرار الإقليمي والمصالح الأميركية”، أكد أن هذا الخطر واضح ويشكل تهديدًا جديًا.

 

وأشار سوليفان إلى أن العالم مطالب بضرورة حمل حماس على العودة للتفاوض وقبول الاتفاق، مؤكدًا أن أميركا تعمل جاهدة على وقف إطلاق النار والتوصل إلى اتفاق لإطلاق سراح الرهائن في غزة.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إنضم لقناتنا على تيليجرام