جامعة قناة السويس توجه قافلة تشمل جميع التخصصات لقرية السحارة

جامعة قناة السويس توجه قافلة تشمل جميع التخصصات لقرية السحارة

صرح الدكتور ناصر مندور رئيس جامعة قناة السويس، أن القوافل الطبية تنطلق من الجامعة لتصل إلى القرى الأكثر احتياجًا في إطار المبادرة الرئاسية “حياة كريمة”، دعمًا لدور الجامعة في خدمة المجتمع، حيث توفر تلك القوافل الأطباء والأدوية بشكل مجانى، للمواطنين في أماكن تواجدهم، وتُقدم التوعية والإرشادات والتثقيف الصحي في كافة المجالات.

جاء ذلك بالتزامن مع انطلاق قافلة جامعة قناة السويس اليوم الإثنين، إلى منطقة السحارة التابعة لقرية نفيشة بمركز ومدينة الإسماعيلية.

وأوضح الدكتور ناصر مندور أن النهوض بالتنمية الصحية والاجتماعية والبيئية والفكرية وتوفير خدمة طبية متميزة للفئات غير القادرة ودعم الأسر الأكثر احتياجًا في ربوع محافظة الإسماعيلية وخارجها والمشاركة في أنشطة خدمة المجتمع في مختلف المجالات الحياتية، يأتى في إطار المسؤولية المجتمعية والخدمية للجامعة.

لافتًا إلى أن القافلة استعانت بكفاءات من أعضاء هيئة التدريس في مختلف التخصصات والمجالات، لتوفير الرعاية الصحية والخدمية للمناطق والقرى الأكثر احتياجًا عبر قافلة مجهزة بأحدث الإمكانيات والكوادر البشرية، فضلًا عن مشاركة أطباء من كلية الطب تخصصات طب الأسرة التي قدمت خدماتها ل72 حالة، الباطنه ل 36 حالة، الأنف والأذن ل 43 حالة، الجراحة ل 8 حالة، الجلدية ل40 حالة، المسالك ل 16 حالة، الأسنان ل 85 حالة، النسا ل 24 حالة، العظام ل 94 حالة، الرمد ل153 حالة، الأطفال ل 62، مساهمة في تخفيف الأعباء على المواطنين بالمناطق الأكثر احتياجًا.

وأشار الدكتور ناصر مندور إلى أن قافلة السحارة قدمت خدماتها الطبية والتوعوية لعدد من المواطنين، وصل لـ 633 مواطنًا ومواطنة.

كما قامت القافلة بإستطلاع آراء 60 مواطن حول المشكلات التي تواجههم وعمل توعية تثقيفية بالاساليب التربوية السليمة في التعامل مع الأبناء، فضلًا عن تقديم الإرشاد الثقافي والتربوي والصحي لأصحاب المشكلات كلًا حسب حالته.

هذا وتم إجراء مقابلات فردية وجماعية مع مختلف فئات المجتمع من سيدات وأطفال ورجال، وتنظيم حملات توعوية عن الإصابة بسرطان الثدي، وتقوية الجهاز المناعي عن طريق التغذية السليمة، وتعليم الأطفال غسل الأسنان بطريقة صحيحة لتجنب التسوس.

إلى جانب تقديم الخدمات البيطرية إلى 68 مربي للأبقار والجاموس، الماعز والأغنام، الدواجن والطيور.

ثم انتقلت القافلة إلى المناطق الزراعية، حيث تم الالتقاء ب17 مزارع واستعراض المشكلات التي تواجههم، مع صرف المبيدات المناسبة لعلاج تلك المشكلات بالمجان.

أشرف على تنفيذ القافلة المهندسة وفاء إمام مدير عام مشروعات البيئة، وإدارة تخطيط البرامج والمشروعات.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إنضم لقناتنا على تيليجرام