الاهتمام بالابتكار والبحث العلمى يعزيز مكانة مصر

الاهتمام بالابتكار والبحث العلمى يعزيز مكانة مصر

أكد الدكتور عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، على التزام الوزارة الراسخ بدعم الابتكار والبحث العلمي، وذلك إيمانًا بأهميتهما في تعزيز مكانة مصر على الساحة العالمية وتحقيق التنمية المستدامة.

جاء ذلك خلال الكلمة التي ألقاها الدكتور أحمد طنطاوي المشرف على مركز الابتكار التطبيقي بالوزارة، في افتتاح المؤتمر الدولي IEEE للذكاء الآلي والابتكارات الذكية، الذي تنظمه الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا بالمقر الرئيسي بأبي قير بمشاركة وحضور 400 مشارك عربي ودولي، والمقرر اسمرار فعالياته حتى 14 مايو الجاري، وذلك برعاية أحمد أبو الغيط أمين عام جامعة الدول العربية، والدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وأضاف المشرف على مركز الابتكار التطبيقي بالوزارة، على أن مصر غنية بشبابها ومواردها البشرية الذين تمكنوا من إثبات قدرتهم في المنافسة الأسواق المحلية والعالمية من خلال ابتكاراتهم وإبداعاتهم في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

ولفت الدكتور إسماعيل عبد الغفار رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، إلى أن الدولة المصرية تقدم كل الدعم لإعداد كوادر شبابية قادرة على المنافسة الإقليمية والدولية في مجال الذكاء الاصطناعي.

وأضاف عبد الغفار، أن الأكاديمية حريصة على مواكبة التطور في مجالات الذكاء الآلي والاصطناعي التي تتمثل الثورة الصناعية الرابعة وتعزز الابتكارات الذكية في مجالات الهندسة المختلفة لتحقيق التنمية المستدامة.

وأشار رئيس الأكاديمية، أن المؤتمر يتماشى مع رؤية مصر 2030 بمواكبة أحدث التقنيات الرقمية لتحقيق مستقبل مرن ومستدام لصناعة تكنولوجيا المعلومات وتعزيز الحلول الذكية لمختلف القطاعات الصحية والبيئية والزراعية وقطاعات الطاقة.

وقال الدكتور أكرم سليمان السلمي رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر وعميد كلية الهندسة بالأكاديمية، إن المؤتمر في نسخته الأولى يمثل ملتقى للعلماء والباحثين في صناعة الذكاء الآلي في مصر والمنطقة العربية، كما أنه يعد الأول في الشرق الأوسط.

وأضاف رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر على أنه سيناقش خلال فعالياته في ١٢ جلسة علمية حوارية، بمشاركات أجنبية وعربية ومنظمات دولية وإقليمية متخصصة في صناعة تكنولوجيا المعلومات.

قال الدكتور حسام عثمان، مستشار وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، إن ترتيب مصر تقدم لأكثر من 50 مركزًا في تصنيفات الذكاء الاصطناعي العالمية.

أضاف مستشار وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، أن الدولة المصرية قامت بإعداد خطة عمل واستراتيجية سيتم تنفيذها لمدة ثلاث سنوات وتتكون من محاور عديدة منها إنشاء قانون للذكاء الاصطناعي من خلال لجنة مشكلة بين ممثلي من وزارة العدل وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للعمل على نشاء قانون لحوكمة الذكاء الاصطناعي، فضلا عن محور حماية البيانات الشخصية لتنظيم إتاحة البيانات وسهولة تداولها بشكل منظم ويسر، بالإضافة إلى تدريب الكوادر البشرية من خلال إطلاق المبادرات التدريبية في التقنيات الجديدة منها الذكاء الاصطناعي الذي يعد من أهم اهتمامات الوزارة. 

واستكمل عثمان محاور الاستراتيجية المصرية بالاهتمام بالشركات الناشئة وتم إنشاء وحدة متكاملة في مجلس الوزراء لهذا الغرض وتسهيل تعاملات الشركات الناشئة، بالإضافة إلى استخدام الذكاء الاصطناعي وتطبيقاته في

وشهدت الجلسة الافتتاحية حضور الدكتور أحمد طنطاوي المشرف على مركز الابتكار التطبيقي، والسفير صالح خطاب الساعدي، قنصل عام دولة ليبيا في الإسكندرية، والسفير مزيد بن محمد الهويشان القنصل العام للمملكة العربية السعودية بالإسكندرية، والدكتورة ريم بهجت رئيس جامعة مصر للمعلوماتية، والدكتور إسماعيل عبد الغفار رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إنضم لقناتنا على تيليجرام